Forlat siden Nasjonal veiviser
ved vold og overgrep

ما بيت الإيواء أثناء الأزمات؟

أُنشئت بيوت الإيواء لأولئك الذين تعرضوا للعنف أو الاعتداء من شركاء الحياة أو أي فرد من أفراد الأسرة أو شخص آخر قريب منهم. لست بحاجة لأن تعاني من أزمة حادة حتى تتلقى المساعدة من بيوت الإيواء أثناء الأزمات. توفر بيوت الإيواء أثناء الأزمات الحماية والسلامة وتقدم النصح والإرشاد للنساء والرجال والأطفال.

كما توفر بيوت الإيواء أثناء الازمات مكانًا آمنًا للمكوث لفترة محدودة، ولكنها توفر في الوقت نفسه الخدمة للأشخاص الذين لا يحتاجون للعيش هناك. يمكنك الحصول على المساعدة من بيوت الإيواء أثناء الازمات وكذلك العيش بها مجانًا. يمكنك زيارة بيوت الإيواء مباشرة دون موعد أو إحالة من جهة أخرى.

وتشمل هذه الخدمة:

  • تقديم الاستشارة
  • المساعدة على الاتصال بنظام الدعم
  • معلومات حول الحقوق والإمكانيات
  • الإرشاد (بما في ذلك الاستشارات القانونية)
  • توفير مجموعات وأنشطة استشارية
  • المتابعة

يمكنك أيضًا الاتصال ببيوت الإيواء لتلقي النصح. يحق لك عدم الكشف عن هويتك، أي يمكنك عدم تقديم اسمك عند الاتصال ببيت إيواء. إضافة إلى ذلك، يمكن لأقارب الأشخاص الذين تعرضوا للعنف، وكذلك نظام الدعم العام والمدارس ونحو ذلك الاتصال ببيوت الإيواء أثناء الازمات لتلقي معلومات حول خدمات المساعدة المتاحة أو الإجابة على أسئلتهم.

وتوفر بيوت الإيواء أيضًا أثناء الازمات خدمات للأشخاص الذين لا يحتاجون للعيش هناك

:هكذا تُقَابل في أحد مراكز الإيواء

 

تلقى العاملون في بيوت الإيواء أثناء الأزمات التدريب اللازم وكذلك يتمتعون بالخبرة العملية في حالات العنف والاعتداء. يتعهد العاملون بتوخي السرية ولذلك لا يُسمح لهم بتبادل أي معلومات عنك دون موافقتك، إلا إذا كان هناك خطر على الحياة والصحة. لا يُسمح للمستخدمين الآخرين لبيوت الإيواء بمناقشة أي شيء يتعلق بحالتك مع الآخرين. توفر بيوت الإيواء مترجمًا فوريًا عند الضرورة.

تلتزم كل بلدية بتقديم خدمة بيوت الإيواء أثناء الازمات. وفي أغلب الأحيان تتكاتف السلطات المحلية المتعددة في بيت واحد من بيوت الإيواء أثناء الازمات. صُممت أغلب بيوت الإيواء أثناء الازمات لتلبي احتياجات المستخدمين من ذوي الحركة المحدودة، وعلى السلطة المحلية تحديد الحلول البديلة في حالة غياب مثل هذا الخدمة.

الأمانة العامة لحركة بيوت الإيواء هي منظمة عضو لبيوت الإيواء أثناء الازمات وتكون مسؤولة أيضًا عن تشغيل مشروع ROSA، الذي يتعامل مع ضحايا الاتجار بالبشر المستخدمين في أغراض البغاء. يمكنك قراءة المزيد حول الأمانة العامة لحركة بيوت الإيواء من خلال موقعها الإلكتروني.


قائمة بجميع بيوت الإيواء أثناء الازمات في النرويج

 الموقع الإلكتروني للأمانة العامة لحركة بيوت الإيواء (

نرويجي فقط)